أفضل 26 إطار عمل للواجهة الخلفية والأمامية في مجال تطوير مواقع الويب لعام 2024

منشور من طرف GMI المدون نشر في غير مصنف

يناير 16 2024 at 9:04ص

تحتم على الشركات التحول إلى العمل على الإنترنت نتيجة اجتياح فيروس كوفيد-19. ولذلك فإن التواجد على الإنترنت يمثل الأولوية القصوى بالنسبة لكل بائع خلال 2021. وسيستمر تبني هذا الاتجاه في 2024 كذلك، حتى تجار التجزئة الذين لديهم متاجر فعلية ناجحة على أرض الواقع سيفضلون الاستثمار في خدمات التجارة الإلكترونية.

يتمثل الشرط الأساسي للبيع على الإنترنت في توفر موقع ويب. ومع ذلك، بينما تعمل على تطوير موقعك على الويب، قد تشعر بالارتباك حيال اختيار إطار العمل المناسب. ويمكنك استخدام أي إطار عمل لتطوير مواقع الويب يتضمن مجالات فريدة، الأمر الذي يمكن أن يربك المطوّرين ذوي الخبرة. في الوقت نفسه، يجب أن تحرص على اختيار إطار العمل المناسب لأن هذا ما تعتمد عليه وظائف موقعك على الويب ومستقبله.

لتسهيل الأمر عليك، حرصنا على انتقاء قائمة تضم أفضل 26 إطارًا للواجهة الخلفية والأمامية في مجال تطوير مواقع الويب لعام 2024.

Table of Contents

ما المقصود بإطار عمل الويب؟

إطار عمل الويب هو إطار برمجي تم تطويره لتبسيط عملية إنشاء مواقع الويب. وهو الطريقة القياسية لإنشاء تطبيقات الويب ونشرها على الإنترنت. يكمن الهدف الرئيسي من استخدام أطر تطوير الويب في أتمتة الأنشطة المعروفة التي يتم إجراؤها خلال مرحلة التطوير. كما تتضمن هذه الأطر إمكانية إنشاء القوالب التي تتيح لك عرض المعلومات في المتصفح والمكتبات للوصول إلى قاعدة البيانات وإدارة الجلسة، وكذلك إمكانية إعادة استخدام التعليمات البرمجية.

أبرز 5 مزايا لاستخدام أطر تطوير مواقع الويب

على عكس أدوات التطوير الأخرى، تتضمن أطر العمل تعليمات برمجية أساسية وإرشادات محددة مسبقًا لتسهيل عملية تطوير مواقع الويب. ونتيجة لذلك، تضمن تسريع عملية التطوير وبالتالي تقليل الوقت المستغرق حتى يتم طرح الموقع. وفيما يلي أبرز 5 مزايا لاستخدام أطر تطوير مواقع الويب:

1. سهولة الصيانة وتصحيح الأخطاء

لا تلتفت معظم لغات البرمجة إلى ضرورة تسهيل قراءة التعليمات البرمجية وصيانتها. في حين تهتم العديد من أطر تطوير مواقع الويب بتوفير ذلك. ويوصى باستخدام أطر العمل في مجال تطوير مواقع الويب المخصص نظرًا لما توفره من سهولة في تصحيح الأخطاء والدعم. كما يوجد فريق من المطوّرين مرتبط بكل إطار عمل بحيث تضمن الحصول على رد سريع على أي مشكلة.

2. اختصار التعليمات البرمجية

إذا كنت تستخدم أطر عمل، فلا داعي لكتابة أسطر تعليمات برمجية طويلة لإضافة وظائف قياسية إلى مواقع الويب. تتضمن الأطر ميزات لإنشاء التعليمات البرمجية بحيث تدعم البساطة والدقة، الأمر الذي يختصر مقدار الوقت والجهد المطلوب من جانب المطوّرين. بالإضافة إلى ذلك، توفر أطر العمل الأدوات والوظائف التي تساعد المطوّرين في أتمتة المهام العادية مثل المصادقة وتعيين عنواين URL والتخزين المؤقت وغير ذلك.

3. تحسين الأمان

توفر أطر العمل ميزات وآليات أمان مضمنة تساعد المطوّرين في حماية مواقع الويب من تهديدات الأمان الحالية والمستقبلية. ومن خلال أطر العمل، يمكن للمبرمجين حماية مواقع الويب من الهجمات السيبرانية المختلفة والمتمثلة في التلاعب بالبيانات والهجمات الموزعة لحجب الخدمة وحقن إس كيو إل، وغير ذلك. بالإضافة إلى ذلك، يمكنك استخدام أطر عمل الويب مفتوحة المصدر لإنشاء مواصفات أمان مخصصة لمواقع الويب.

4. تمهيد عملية التطوير

توفر أطر العمل مجموعة متنوعة من الأدوات والحزم لمساعدة المطوّرين في تمهيد عملية التطوير. ومع أطر العمل، لا يحتاج المبرمجين إلى كتابة كل البرامج النصية من البداية. إذا كنت لا تتمتع بخبرة واسعة في مجال تطوير مواقع الويب، فإن أطر العمل توفر طرقًا أكثر لاستكشاف ميزات محددة، تمامًا كما لو كنت واسع الخبرة بهذا المجال. وإلى جانب كل ذلك، تعالج الأطر معظم عمليات التطوير من البداية وتختصر الوقت المستغرق في كتابة التعليمات البرمجية.

مقارنة بين أطر ويب الواجهة الأمامية وأطر ويب الواجهة الخلفية

الواجهة الأمامية والخلفية هما مصطلحان رئيسيان يتم استخدامهما في مجال تطوير مواقع الويب. ويُعد كلا المصطلحان مهمان للغاية فيما يتعلق بتطوير مواقع الويب ولكنهما يختلفان عن بعضهما البعض. في الوقت نفسه، تعمل أطر عمل الواجهة الأمامية والخلفية جنبًا إلى جنب لتحسين أداء مواقع الويب. لذلك دعونا نتناول الفرق بين هذين المصطلحين.

أطر ويب الواجهة الأمامية

في مجال تطوير مواقع الويب، يشير تطوير الواجهة الأمامية إلى جزء موقع الويب الذي يظهر للمستخدمين. والمعروفة أيضًا باسم أطر عمل CSS أو أطر العمل من جانب العميل، وهي حزم التعليمات البرمجية المكتوبة مسبقًا والتي يمكن للمطوّرين استخدامها كأساس للتطوير. تحتوي أطر الواجهة الأمامية بشكل عام على المكونات التالية، شبكة لتنظيم عناصر التصميم وأنماط خطوط محددة ومكونات منشأة مسبقًا مثل الأزرار واللوحات وغير ذلك.

أطر ويب الواجهة الخلفية

تساعد أطر ويب الواجهة الخلفية، والمعروفة أيضًا باسم أطر الويب من جانب الخادم، في تطوير تطبيقات الويب. وتوفر هذه الأطر أدوات ومكتبات لتبسيط المهام الشائعة في مجال تطوير مواقع الويب مثل مصادقة المستخدم والتوجيه عن طريق عنوان URL وتفاعل قاعدة البيانات والإشعارات اللحظية وتحسين الأمان وغير ذلك. على عكس أطر عمل الواجهة الأمامية، يحدث كل شيء على الخادم ولا يمكن للمستخدم رؤيته.

أفضل 13 أطر للواجهة الأمامية في مجال تطوير مواقع الويب والميزات الرئيسية

تُعد أطر الواجهة الأمامية أحد الجوانب الرائدة في مجال تصميم مواقع الويب وعملية التطوير. وتُحدد هذه الأطر العناصر الجمالية والعناصر المرئية الجاذبة وتجربة المستخدم لتطبيق الويب لديك. كما توجد في الوقت نفسه العديد من الخيارات المتوفرة. ولتسهيل الأمر عليك، حرصنا على إدراج أفضل ثلاثة عشر إطارًا للواجهة الأمامية لعام 2024.

1. أنجولار

طُوّر أنجولار من قِبل غوغل وطُرح في 2016، وهو أحد أفضل أطر تطوير الواجهة الأمامية. في بداية الأمر تم إصداره عام 2010 تحت اسم أنجولار جاي اس وقد تم تحسينه ليصبح الإصدار المعروف حاليًا بغرض تخطي القيود التي تفرضها أطر التطوير التقليدية. ويُعرف أنجولار على أنه الإطار الوحيد الذي يستند إلى لغة تايب سكريبت. كما يدعم الربط ثنائي الاتجاه للبيانات، الأمر الذي يعني أن طريقة العرض والنموذج متزامنان في الوقت الفعلي وأي تغيير يحدث في أحدهما سيؤثر فورًا على الآخر. وهو إطار تطوير مستقر إلى حدٍ كبير ولم يتم الإبلاغ عن أي تغييرات كبيرة تتعلق بتشغيله على مدار الخمس سنوات الماضية.

الميزات الرئيسية

  • يُستخدم أنجولار على نطاق واسع ويدعم مجموعة كبيرة من الأدوات ويحظى بدعم كبير من جانب مجتمع المطوّرين.
  • شائع الاستخدام باعتباره إطار عمل الويب الأكثر أمانًا من جانب العميل كما يوفر ميزات عالية الأمان مثل منع الهجمات بواسطة حقن البرامج الضارة.
  • “لا ينقصه شيء” حيث يوفر إطار العمل تجربة تطوير شاملة.

2. ريأكت

اكتسب إطار العمل ريأكت، الذي طُرح بواسطة فيسبوك في عام 2013، شهرة واسعة بين المؤسسات والمطوّرين. ويُعد الآن إطار عمل جافا الأكثر تفضيلًا وأكثر أطر الواجهة الأمامية استخدامًا في مجال تطوير مواقع الويب وفقًا للدراسة التي أجراها موقع ستاك أوفرفلو. طور فيسبوك إطار ريأكت جاي اس خلال المراحل الأولى عندما تحتم عليهم إجراء تحسينات مستمرة بسبب عمليات إضافة الميزات الجديدة وكانوا بحاجة إلى طريقة فعالة لإصلاح المشكلات المرتبطة بقابلية صيانة التعليمات البرمجية. وتتمثل أكثر الملاحظات الجديرة بالذكر حول ريأكت في نموذح كائن المستند الافتراضي (DOM) الذي يدعم إطار العمل من خلال وظائفه الفعالة. إلى جانب ذلك، وبالتزامن مع إطار تطوير الأجهزة الجوالة “ريأكت نيتيف” على مستوى المنصات المختلفة، تمكن هذا الإطار من الاستحواذ على حصة كبيرة في سوق الأجهزة الجوالة أيضًا.

الميزات الرئيسية

  • يُعد إطار ريأكت مرنًا للغاية، حيث استخدمه مهندسو البرمجيات في تطوير التطبيقات لمختلف أنواع واجهات المستخدم، بما في ذلك الويب والجوال والكمبيوتر وأجهزة التلفاز الذكية وغير ذلك.
  • تم اختبار ميزات ريأكت من جانب 2.7 مليار مستخدم على فيسبوك؛ لذلك فهو الإطار الأكثر تطورًا وابتكارًا.

3. فيو جاي اس

طُرح إطار “فيو” في عام 2014 بواسطة مهندس سابق في غوغل ليجمع بين الجوانب الجيدة في أنجولار جاي اس وريأكت. ومنذ ذلك الحين، واصل النمو ليصبح واحدًا من أكثر أطر عمل الويب المشهورة والمخصصة للمجتمع بالكامل. وتكمن روعة الأمر في أن فيو هو مجرد إطار عمل بسيط لتطوير الويب، على عكس أنجولار. بالإضافة إلى ذلك، يتمتع الإطار بحجم أصغر ويوفر ميزة الربط الثنائي للبيانات. وإلى جانب كل ذلك، يستند الإطار إلى المكونات ويتضمن نموذج كائن مستند مرئيًا، الأمر الذي يجعله اختيارًا فعالًا ومتنوعًا.

الميزات الرئيسية

  • يتضمن إطار “فيو” وظائف شاملة لتطوير التطبيقات على مستوى أنجولار وفيو، مع ميزات دفق البيانات الخارجية لإطار ريأكت.
  • يوفر الإطار وثائق عالية الجودة. ويحظى بعدد كبير من المتابعين في الصين، وبالتالي توجد وثائق باللغة الصينية أيضًا.
  • مخصص بالكامل للاستخدام من جانب المجتمع، وليس مخصصًا لخدمة حاجة مؤسسة بعينها.

4. إمبر جاي اس

تم طرح إمبر في 2016، وهو إطار مفتوح المصدر مستند إلى جافا سكريبت. واكتسب شهرته نتيجة توفير حلول شاملة لتدفق التطبيقات وإدارة البيانات. كما يوفر ربطًا ثنائي الاتجاه للبيانات إلى جانب أنه إطار عمل مستند إلى المكون. رغم أنه يرتبط استخدامه بمنحنى تعليمي حاد نتيجة بنيته الثابتة، فإنه يُعد الإطار الأنسب للتطوير السريع دون أي أخطاء. وتستخدمه الشركات الكبرى مثل أبل ولينكد إن في عمليات التطوير من جانبها.

الميزات الرئيسية

  • يتضمن إطار العمل مجموعة من واجهات برمجة التطبيقات ويمكنه معالجة المهام المماثلة في آنٍ واحد.
  • يقدم إطار أمبر تجميعة كاملة للواجهة الأمامية، حيث يحتوي على موجه وخدمات وبنية أساسية للأصول.
  • يتضمن أفضل ميزات التوجيه، حيث يتم تمكين معالجات التوجيه لدى عناوين URL لعرض حالات التطبيقات المحتملة.

5. باك بون جاي اس

يُعد باك بون إطار ويب خفيف شائع الاستخدام في مجال إنشاء تطبيقات ويب جذابة مستندة إلى صفحة واحدة. وهو أحد أطر جافا سكريبت الأسرع والأسهل التي تستند إلى جهة عرض النموذج (MVP). كما أن إطار العمل هذا هو الخيار المثالي لتطوير التطبيقات الديناميكية نظرًا لقدرته على معالجة التحديثات بشكل ديناميكي والحفاظ على العميل والمزامنة مع الخادم.

الميزات الرئيسية

  • يتضمن ميزات التحديث التلقائي لتعليمات HTML البرمجية ويوفر أكثر من 100 ملحق.
  • يحتوي إطار “باك بون” على ميزة مزامنة في الواجهة الخلفية توفر دعمًا كبيرًا لواجهات برمجة التطبيقات RESTful.
  • بالاعتماد على قواعد باك بون، يمكن للمطوّرين تخطي التعليمات البرمجية الشاقة.

6. سفيلت

إطار “سفيلت” هو المنافس المعروف في مواجهة ريأكت وفيو وأنجولار. يُفضله المطوّرون عندما يتعلق الأمر بإنشاء صفحات ويب تفاعلية، نظرًا لأنه يتضمن قوالب HTMLX سهلة القراءة وعناصر جمالية جاذبة. وهو أحد أطر تطوير مواقع الويب الحديثة كما يحظى برواجٍ كبيرٍ نظرًا للتفاعلات المحسنة وقابلية توسيعه وسرعته.

الميزات الرئيسية

  • تشبه فلسفة التصميم في سفليت الفلسفة المستخدمة في بايثون كما يحتوي الإطار على برنامج تعليمي وافٍ مع واجهة في الوقت الفعلي.
  • يوفر واجهات برمجة تطبيقات فعالة بمظهر جذاب، بدءًا من الميزات وصولًا إلى البنية وحجم التثبيت والدلالات.
  • يعمل إطار “سفليت” على تحسين التعليمات البرمجية أثناء التحويل البرمجي، ونشر التغييرات بأقل قدر من المصاريف العامة أثناء وقت التشغيل.

7. بري أكت

يُعد “بري أكت” إطار عمل آخر مستند إلى جافا سكريبت ويُعرف بأنه البديل الأسرع لإطار “ريأكت”. ويتميز بحجم صغير، لذلك لا داعي للقلق بشأن مشكلات الأداء. كما يستند “بري أكت” إلى إطار العمل ES6 ويتم استخدامه بشكل كبير من جانب مجتمع مطوّري جافا سكريبت. وقد اشتهر بأنه الإصدار الخفيف من إطار “ريأكت” وهو مناسب لتطوير تطبيقات الويب الديناميكية.

الميزات الرئيسية

  • يحتوي إطار “بري أكت” على جزء أبسط من جافا سكريبت، الأمر الذي يضمن وقت تنفيذ أقل ويمنح تحكمًا أكبر في إطار العمل.
  • يحتوي على مكتبة افتراضية أسرع لنموذج كائن المستند (DOM)، ويحصل على تحديثات مجمعة كما أنه مخصص لتحقيق أقصى أداء.
  • إطار خفيف وسهل الاستخدام. يستخدم “بري أكت” سمات HTML القياسية ويُسهل على المطوّرين إكمال المشروعات من البداية.

8. ليت إيلمنت

إطار “ليت إيلمنت” هو فئة أساسية تُستخدم لإنشاء مكونات ويب سريعة وخفيفة تعمل على أي صفحة ويب. ويستخدم ميزة lit-HTML للعرض في نماذج كائن المستند المخفية (Shadow DOM). بالإضافة إلى ذلك، يمكن لإطار “ليت إيلمنت” إضافة واجهة برمجة تطبيقات لإدارة السمات والخصائص.

الميزات الرئيسية

  • يمكنك مشاركة مكونات الويب لدى “ليت إيلمنت” بسهولة عبر مؤسستك.
  • يمكن استخدام المكونات في أي مكان، سواء في نظام إدار المحتوى لديك أو المستند الرئيسي أو إطار عمل مثل فيو أو ريأكت.
  • نظرًا لأنه يستخدم نظام قوالب lit-HTML، يتم عرض الأجزاء الديناميكية فقط من واجهة المستخدم، وبالتالي تكون تحديثات نموذج كائن المستند سريعة.

9. ألباين جاي اس

يُعد إطار “ألباين” هو الخيار الأمثل إذا كنت تعمل على مشروع صغير يحتاج إلى مكون واحد أو مكونين. وهو شائع الاستخدام بين المطوّرين نظرًا لأنه إطار خيف ولا يترك أي تأثيرات على التطبيق.

الميزات الرئيسية

  • تتمثل أهم ميزات “ألباين” في حجمه، حيث يبلغ حجمه 4 كيلوبايت تقريبًا، ويتناسب بشكل مثالي مع قوالب الواجهة الأمامية.
  • يُعد إطار “ألباين” سهل الاستخدام بالنسبة للمطوّرين ويتيح لك التركيز على مسار عملية التطوير والالتفات بقدر بسيط إلى التكوين.
  • يتيح لك الاستفادة من الطبيعة التفاعلية والتعريفية في أطر فيو أو ريأكت أو أنجولار بأقل تكلفة.

10. ASP.NET Core

ASP.NET Core هو إطار عمل مفتوح المصدر تم طرحه بواسطة ميكروسوفت بما يتماشى مع أحدث اتجاهات تطوير مواقع الويب. وهو إطار نمطي يمكن تشغيله على منصات متعددة مثل ويندوز أو ماك أو لينكس.

الميزات الرئيسية

  • يُعد التصميم النمطي هو أهم ما يميزه ويتناسب مع معظم المكتبات المعروفة لجافا سكريبت من جانب العميل مثل ريأكت وأنجولار وفيو وإمبر.
  • يوفر واحدة من أفضل ميزات دعم الأدوات حيث تم تطوير بيئات التطوير المتكامل الشائعة مثل فيجوال ستوديو وفي اس كود بواسطة ميكروسوفت.
  • اشتهر إطار ASP.NET على أنه واحد من أسرع أطر تطبيقات الويب، فهو خفيف وسريع.

11. جاي كويري

يُعد إطار “جاي كويري” أحد أقدم أطر تطوير الواجهة الأمامية، والذي تم طرحه في عام 2006. ورغم ذلك، لا يزال يتمتع هذا الإطار بشعبية كبيرة ويُستخدم على نطاق واسع ويخضع للتطوير باستمرار حتى يتمكن من مواكبة التقنيات الحالية. كما يتميز إطار “جاي كويري” بالبساطة وسهولة الاستخدام ويغني عن الحاجة إلى كتابة تعليمات جافا سكريبت هائلة. يعمل الإطار على تحسين وظائف موقع الويب من خلال معالجة صفحات التنسيق النمطية (CSS) ونموذج كائن المستند (DOM).

الميزات الرئيسية

  • تسهيل طلبات HTTP وتبسيطها
  • يتيح نموذج كائن المستند (DOM) المرن إضافة المكونات وإزالتها بسهولة
  • فعال عند إنشاء تطبيقات جافا سكريبت مستندة إلى أجهزة الكمبيوتر من خلال تعليمات برمجية بسيطة وسهلة

12. سيمانتك يو آي

تم طرح “سيمانتك يو آي” في 2014، وتُعد واحدة من أحدث الإضافات إلى أطر الواجهة الأمامية في مجال تطوير مواقع الويب. هي إطار عمل فريد يعرض واجهة مستخدم مبسطة وقد خضع للتطوير مع التركيز على إنشاء لغة لمشاركة واجهة المستخدم. كما أن التعليمات البرمجية مبسطة وتستخدم لغة طبيعية، الأمر الذي يسهل استيعابها. كل تلك الميزات تجعله سهل الاستخدام، حتى بالنسبة للمبتدئين.

الميزات الرئيسية

  • يتضمن الإطار مكونات واجهة مستخدم جاذبة ويوفر قدرة عالية على التفاعل والتجاوب
  • يضمن التكامل مع العديد من المكتبات الخارجية الحصول على بيئة تطوير محسّنة وموحدة
  • يتميز هذا الإطار بالوظائف الاستثنائية والبساطة.

13. فاونديشن

يمثل “فاونديشن” إطار عمل متقدم لتطوير مواقع الويب والذي يُستخدم للتطوير على مستوى المؤسسة. ويتيح لك تطوير مواقع ويب متجاوبة ومتقنة ومرنة. رغم أن تعلمه قد يكون صعبًا بعض الشيء بالنسبة للمبتدئين، فإن ميزاته الرائعة، مثل تسريع وحدة معالجة الرسومات للحصول على رسوم متحركة سلسة وعرض سريع على الجوال، تجعله جديرًا باهتمام المطوّرين.

الميزات الرئيسية

  • يوفر إطار العمل إمكانية تخصيص تجربة المستخدم لأجهزة مختلفة
  • يوفر سمات تبادل البيانات، مما يعني أنه يُحمّل أجزاء خفيفة من الصفحة بالنسبة للجوالات، بينما يُحمّل أجزاء مكثفة بالنسبة للأجهزة الأكبر حجمًا.
  • أحد أطر الواجهة الأمامية المناسبة للجوالات في السوق

أفضل 13 إطارًا للواجهة الخلفية في مجال تطوير مواقع الويب والميزات الرئيسية

أصبحت أطر الواجهة الخلفية جزءًا أساسيًا من مراحل تطوير مواقع الويب اليوم. ويُعد العثور على الإطار المناسب أمرًا مهمًا بالنسبة للمطوّرين لضمان الحصول على أمثل أداء وقابلية للتطوير والتوسع. تعرف فيما يلي على أفضل ثلاثة عشر إطارًا للواجهة الخلفية لعام 2024.

1.اكسبريس جاي اس

يُعد إطار اكسبريس جاي اس أو اكسبريس إطارًا مفتوح المصدر لتطوير مواقع الويب يوفر برنامجًا وسيطًا ثابتًا للتطبيقات المستندة إلى محرك نود جاي اس. ويُعد إطار اكسبريس أحد أفضل أطر الواجهة الخلفية بفضل الميزات التي يتضمنها مثل التوجيه وتصحيح الأخطاء والبرمجة السريعة من جانب الخادم. كما يسهُل تعلمه ويوفر أداءً استثنائيًا ووظائف بسيطة.

الميزات الرئيسية

  • إطار عمل بوظائف بسيطة تتم من جانب الخادم. وهو الإطار البديل من جانب الخادم في محرك نود جاي اس.
  • يدعم التطوير الشامل للتطبيقات، و”نمط النموذج – العرض – التحكم” (MVC) مع طبقة عرض تدعم أكثر من 14 محرك قوالب، وكذلك البرامج الوسيطة والتوجيه وإعداد القوالب.
  • إطار عمل متطور وثابت نظرًا لأنه خاضع للتطوير المستمر لأكثر من عشر سنوات

2. نكست جاي اس

نكست جاي اس هو إطار عمل تابع لمكتبة ريأكت يُستخدم لتطوير تطبيقات جافا سكريبت المستندة إلى صفحة واحدة. وهو الخيار الأفضل نظرًا لأنه يضم مجموعة أدوات تعمل بأمر فردي ولا تحتاج إلى تكوين.

الميزات الرئيسية

  • يتضمن دعمًا مدمجًا للغة سي اس اس، بحيث يمكن للمطوّرين استيراد ملفات سي اس اس بسهولة من جافا سكريبت.
  • يوفر مكون الصورة/نكست. وبالتالي يمكن للمطوّرين تحسين الصور تلقائيًا.
  • يوفر تجميعات تلقائية للغة تايب سكريبت بحيث يُسهل تطوير أنجولار.

3. جانغو

جانغو هو إطار عمل معروف للغاية يستند إلى لغة بايثون والذي استخدمه المطوّرون بشكل كبير على مدار العقد الماضي. ويُعد جانغو حاليًا أحد أطر العمل الرئيسية من جانب الخادم، وتستخدمه شركات كبيرة مثل غوغل ويوتيوب وانستجرام. كما أنه إطار عمل حافل بالميزات وقابل للتطوير ومتعدد الاستخدامات وهو الخيار الأكثر فعالية في تطوير مواقع الويب المستندة إلى قواعد البيانات. يُعد أفضل أطر الواجهة الخلفية اليوم بفضل ما يوفره من أمان وسرعة في التطوير وكذلك منحنى التعلم البسيط.

الميزات الرئيسية

  • يوفر جانغو أفضل ميزات التوثيق، مقارنةً مع أطر العمل مفتوحة المصدر الأخرى.
  • يتمتع جانغو بالأفضلية التي تميزه عن أطر العمل الأخرى عندما يتعلق الأمر بتحسين محركات البحث.
  • يوفر إمكانية للتوسع عبر التطبيقات التي يمكن إلحاقها (يمكنك إضافة التطبيقات الخارجية كملحق بسهولة).

4. روبي أون ريلز

تم تقديم “روبي أون ريلز” كإطار عمل يدعم نمط “النموذج – العرض – التحكم” (MVC) عند كتابة التعليمات البرمجية لتطبيق تمهيدي بسيط يتطلب الكثير من الجهد. وهو إطار ويب رائد انتقل تأثيره إلى العديد من الأطر الأخرى الموجودة في هذه القائمة. وتكمن أفضل ميزات “روبي أون ريلز” في أنه فعال من حيث الوقت والتكلفة وقابل للتطوير بدرجة كبيرة.

الميزات الرئيسية

  • يوفر ميزة التطويع لدمج التعليمات البرمجية المصممة مسبقًا بالنسبة لمشروع أكبر.
  • يمكنه إجراء مجموعة من الاختبارات الخاصة على التعليمات البرمجية التي تكتبها، الأمر الذي يوفر الوقت والجهد خلال مراحل ضمان الجودة.
  • يمتلك مكتبات متنوعة لتزويد المطوّر بكل الأدوات اللازمة للتطوير بأعلى جودة.

5. لارافل

يتبع “لارافل” النمط المعماري الذي يوظف “النموذج – العرض – التحكم” (MVC) ويتبع كذلك الفلسفة ذاتها في “روبي أون ريلز”. ويتضمن العديد من الوظائف المبتكرة لتطوير مواقع الويب لدى المؤسسات. كما يمتلك “لارافل” منظومة رائعة من مجموعات الأدوات التي تتيح لك إنشاء الحلول بسرعة باستخدام لغة بي إتش بي. كما أنه إطار متعدد الاستخدامات يفتح للمطوّرين مجالات التطوير المرن والإبداع، الأمر الذي يجعله ضمن أكثر الخيارات المفضلة لديهم.

الميزات الرئيسية

  • يوفر “لارافل” ميزات مدمجة لبناء أدوار الكائنات (ORM)، يساعد المطوّرين في الاستعلام عن جداول قاعدة البيانات باستخدام بنية بي إتش بي بسيطة دون كتابة أي تعليمات برمجية بلغة إس كيو إل.
  • يدعم بنية “النموذج – العرض – التحكم” (MVC) لضمان عملية تطوير أسرع.
  • يتضمن محرك قوالب مبتكر يتيح لك إنشاء مواقع ويب ديناميكية.

6. غاتسبي

غاتسبي هو إطار عمل معروف للغاية بالنسبة لمطوّري ريأكت. هو الخيار الأفضل لإنشاء تجربة ويب فائقة السرعة تتكامل مع خدماتك المفضلة. ويُستخدم غاتسبي في أغلب الأحيان لإنشاء المدونات والصفحات المقصودة ومواقع التجارة الإلكترونية.

الميزات الرئيسية

  • يتمتع المطوّرون بكل ميزات ريأكت لضمان تجربة مستخدم مخصصة بالكامل.
  • أداة إنشاء مواقع ثابتة (لا تتصل بقاعدة البيانات أو المعلومات الحساسة)، لذلك لا داعي للقلق بشأن مشكلات الأمان.
  • يتبع نمط بنية تصميم المواقع “بي آر بي إل” التي طورتها غوغل، مما يساعدك في تحسين أداء موقعك.

7. نوكست جاي اس

يُعد نوكست إطار عمل مفتوح المصدر يهدف إلى تبسيط عملية تطوير الويب وجعلها فعالة. وهو مستند إلى إطار “فيو جاي اس”، ويوفر ميزات تطوير ممتازة مثل المسارات التي يتم إنشاؤها تلقائيًا وتحسين محركات البحث والإدارة المحسّنة لعلامات التعريف.

الميزات الرئيسية

  • يشتهر إطار نوكست بتوفير تجربة مبسطة، حيث تحصل على رسائل خطأ وصفية ووثائق تفصيلية، إلى جانب وجود مجتمع من المطوّرين الذين يدعمونه بالكامل.
  • يوفر بنية نمطية، حيث يمكن للمطوّرين الاختيار من بين ما يصل إلى 50 وحدة نمطية لضمان عملية تطوير سريعة وسهلة.
  • يمكنك إضافة تحليلات غوغل أو إنشاء خريطة الموقع بسهولة. ويحصل المطوّرون على مزايا تطبيق الويب التقدمي من نوكست.

8. سبرينغ

تم طرح إطار “سبرينغ” في عام 2002، وقد أحرز نموًا كافيًا ليصبح إطار عمل الويب الأساسي في التطوير المستند إلى جافا. وهو معروف بقدرته على التطور ليواكب مشهد تطوير الويبب المتغير إلى جانب توظيف جافا عندما يتعلق الأمر بالحوسبة السحابية.

الميزات الرئيسية

  • دعم الاختبار والتقنيات الرئيسية الأخرى التي تساعد في عملية التحقق من الصحة والبريد الإلكتروني وحقن التبعية وغير ذلك.
  • يوفر إمكانية الوصول إلى البيانات وإدارة المعاملات بما يتوافق مع احتياجات تخزين البيانات من جانبك.
  • نظرًا لأنه يُعد جزءًا من منظومة كبيرة، فإن سبرينغ يدعم التطوير الإضافي للحوسبة السحابية الأصلية وتطوير التطبيقات المستندة إلى الحدث والمعالجة المجمّعة وغير ذلك المزيد.

9. كوا

عمل الفريق الذي طور إطار “اكسبريس” على تصميم “كوا”. وبالمقارنة مع الأطر الأخرى، فإنه يُعد أكثر وضوحًا وأصغر حجمًا ويوفر أساسًا ثابتًا لواجهة برمجة التطبيقات. بالإضافة إلى ذلك، لا يتضمن كوا أي برامج وسيطة ويتيح للمطوّرين معالجة الأخطاء بكفاءة.

الميزات الرئيسية

  • يُعرف إطار “كوا” بقدرته على استخدام أدوات الإنشاء لإصلاح كل المشكلات التي سببتها التعليمات البرمجية الناتجة عن عمليات الاستدعاء، الأمر الذي يجعله أكثر قابلية للإدارة.
  • يمنحك دعمًا ممتازًا نظرًا لأن فريق تطوير “كوا” يتمتع بسجل حافل نتيجة تطوير إطار “اكسبريس جاي اس” المستخدم على نطاق واسع.
  • إطار عمل خفيف للغاية، حيث يحتوي على 550 سطرًا فقط من التعليمات البرمجية.

10. نيست جاي اس

“نيست” هو إطار عمل قائم على محرك “نود جاي اس” ويوفر مجموعة كاملة لتطوير تطبيقات ويب موثوقة وفعالة وقابلة للتوسيع والتطوير من جانب الخادم. تتيح لك ميزة العرض الفوري أيضًا معرفة الشكل الذي يظهر عليه تطبيقك في المتصفح.

الميزات الرئيسية

  • إطار مرن للغاية نتيجة البنية النمطية التي يتمتع بها، يمكنك استخدام أي مكتبة لغة برمجية للواجهة الأمامية مع إطار العمل.
  • يوفر نظام حقن التبعية، بحيث لا تحتاج سوى استيراد وحدة المستخدم، وستتولى وحدة التحكم بقية العمليات.
  • يمكنك استخدام وحدات التحكم والخدمات، الأمر الذي يسهل اكتشاف حالات الاستثناء عند حدوث أي أخطاء.

11. فلاسك

“فلاسك” هو إطار ويب مصغر يستخدم لغة البرمجة بايثون. ويُقصد بالإطار المصغر أنه لا يتطلب توفر مكتبات أو أدوات محددة. كما يُعد إطارًا خفيفًا ومناسبًا لتطوير المشاريع الصغيرة. ولكن في الوقت نفسه يدعم الامتدادات التي يمكن استخدامها إذا كنت تريد إنشاء مشاريع كبيرة.

الميزات الرئيسية

  • يتمتع إطار العمل بطبيعة نمطية ويدعم التعليمات البرمجية النمطية مما يبسط من عملية التطوير. ويساعد أيضًا على إجراء اختبارات محسنة.
  • يتضمن مستويات مجردة قليلة بين المستخدم وقاعدة البيانات/التخزين المؤقت فقط، وبالتالي يوفر أداءً عاليًا.
  • يُعد التطوير من خلاله بسيطًا للغاية. حيث يمكن لأي شخص لديه معرفة بلغة بايثون أن يتعلم إطار فلاسك بسهولة.

12. فينيكس

يستخدم إطار “فينيكس”، المكتوب بلغة البرمجة “إليكسير”، نمط “النموذح – العرض – التحكم” من جانب الخادم. ويعتمد على مكتبة “بلج” وإطار عمل “كاوبوي إيرلانج”. وكان الغرض من تطوير المنصة هو المساعدة في إنشاء تطبيقات عالية الأداء وقابلة للتطوير. وهو إطار عمل واجهة خلفية موثوق لتطوير مواقع الويب يدعم الإنتاجية وتجاوز الخطأ.

الميزات الرئيسية

  • بغرض تعزيز الإنتاجية وقابلية صيانة التعليمات البرمجية، يعمل إطار العمل على تحسين بنية “النموذج – العرض – التحكم” لتشمل مفاهيم جديدة
  • يمكن تنفيذ التفاعل الفوري بين المطوّرين والمستخدمين بكل سهولة لمراقبة الاتصالات، وذلك من خلال تقنيات التواجد والقناة المدمجة
  • يُعد إطار “فينيكس” منصة مناسبة لإنتاج بالاستعانة بميزاته، مثل لوحة المعلومات المباشرة والأدوات المتكاملة

13. كيك بي اتش بي

يُعد إطار “كيك بي اتش بي” واحدًا من أقدم أطر التطوير، وقد تم إطلاقه عام 2005 لتطوير لغة بي اتش بي. وهو إطار ويب مفتوح المصدر يتبع بنية “النموذج – العرض – التحكم”. كما أنه يمثل أداة معروفة بين المطوّرين، نظرًا لأن “كيك بي اتش بي” عبارة عن منصة بسيطة وآمنة لتطوير المشاريع الكبيرة والصغيرة بالنسبة للمطوّرين. ويستخدم هذا الإطار ميزات تخطيط البيانات والتسجيل النشط واتباع الاصطلاحات نفسها بدلًا من التكوين من جديد، والعديد من المفاهيم الشائعة الأخرى.

الميزات الرئيسية

  • يوفر وظيفة “الإنشاء – القراءة – التحديث – الحذف” المعروفة باسم CRUD والتي تتيح للمطوّرين إنشاء الإجراءات داخل التطبيق وقراءتها وتحديثها وحذفها
  • يستخدم تقنية بناء أدوار الكائنات (ORM) الغنية بالميزات لتحويل البيانات
  • يمكن أن يعمل الإطار عبر دلائل مواقع الويب، دون الحاجة إلى تنفيذ الكثير من تكوينات أباتشي

5 أشياء يجب التحقق منها قبل اختيار إطار عمل الويب

في الوقت الحالي، ربما تكون قد توصلت إلى أفضل إطار عمل لتطبيق الويب لديك. ومن المحتمل أن تكون معتادًا على استخدام إطار عمل معين بالفعل، وأنك مستعد لبدء المشروع. ولكن هل أنت متأكد من أن الإطار الذي اعتدت استخدامه هو الأنسب لك؟

ولمساعدتك في التوصل إلى إطار العمل الأمثل، تعرف على خمسة أشياء يجب وضعها في الاعتبار.

1. التوثيق الجيد

في معظم الأحيان، قد يكون من الصعب حتى فهم التعليمات البرمجية التي كتبتها بنفسك عندما ترجع إليها بعد بضعة أشهر. في حين أنه عندما تستخدم الأطر، أنت تتعامل بذلك مع التعليمات البرمجية التي كتبها شخص آخر. لذلك احرص على اختيار إطار العمل الذي يتضمن توثيقًا جيدًا وتدريبًا يمكّنك من تحقيق أقصى استفادة من الإطار.

2. الوظائف

اختر الإطار الذي يناسب متطلباتك بدلًا من اختيار الإطار وفقًا لشعبيته. على سبيل المثال، لا يلزمك إطار عمل بتكديس كامل إذا كنت تحتاج فقط إلى وظائف التوجيه. يجب أولًا فهم احتياجاتك الخاصة، ثم تقييم الخيارات المختلفة من بعد ذلك.

3. التناسق

على الرغم من أنه لا يمكن استبدال معايير التعليمات البرمجية والسياسات الداخلية بإطار العمل، فإن اختيار إطار عمل مناسب يمكن أن يساعدك في الحفاظ على عامل الاتساق، خاصةً إذا كان المطوّرون يعملون من أماكن متفرقة.

4. العوامل المرتبطة بالعمل

احرص على مراعاة احتياجات العمل لديك عندما تقرر اختيار إطار عمل ما. على سبيل المثال، إذا كنت تمثل شركة صغيرة تحاول الدخول في شراكة مع شركة كبيرة، فستنتقل حينها إلى العمل بالإطار الذي تستخدمه المؤسسة الكبيرة. لذلك فكّر في الأخطار المستقبلية المحتملة التي قد تواجهك عند إدارته.

5. الدعم

احرص على أن يتمتع إطار العمل الذي تختاره بمجتمع من المطوّرين الذين يدعمونه باستمرار. وبمجرد أن تبدأ في استخدام إطار عمل، فإنه يصبح بذلك جزءًا أساسيًا من تطبيق الويب لديك. لذلك بدون توفر الدعم المناسب، سيتعين عليك صيانة التعليمات البرمجية بنفسك أو إعادة كتابتها.

ملخص المقالة

من الضروري اختيار إطار عمل يتوافق مع طبيعة مشروعك. على سبيل المثال، ستكون عمليات مثل العرض من جانب الخادم والتطوير السريع وتحسين محركات البحث هي أولوياتك. ونعتقد أن هذه القائمة التي تضم أفضل أطر عمل الواجهة الأمامية والخلفية وأبرز ميزاتها ستساعدك في اختيار الإطار الأنسب لك. يُرجى أيضًا ملاحظة أن هذه القائمة ليست شاملة، ولكننا قد اخترنا بعض الأطر التي نعتقد أنها الأفضل. وتظل هناك العديد من الأطر المتميزة في السوق.

جلوبال ميديا انسايت هي وكالة رقمية رائدة تقع في الإمارات العربية المتحدة، نجحت في تقديم خدمات عالية الجودة في مجال تصميم مواقع الويب وتطويرها لأكثر من 20 عامًا. وحرصنا دائمًا على مواكبة أحدث الاتجاهات الرقمية لمساعدة عملائنا في استكشاف أكبر قدر ممكن من فرص الأعمال التجارية. يستخدم فريقنا أفضل أدوات تطوير الويب وأطر العمل لابتكار حضور مذهل لنشاطك التجاري على الإنترنت. اتصل بنا الآن وسنساعدك في اختيار الإطار الأمثل لموقعك على الويب.

(Visited 554 times, 2 visits today)

Sharing is caring!

0 تعليقات

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.